موقع اخبار الجزائر معلوماتي تثقيفي تقني ترفيهي متنوع

العراق وإيران يوقعان اتفاقا لتصدير النفط من حقول كركوك

العراق وإيران يوقعان اتفاقا لتصدير النفط من حقول كركوك

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

ونقلت محطة السومرية التلفزيونية عن وزير النفط العراقي جبار علي اللعيبي قوله في بيان إن الاتفاق “ينص على قيام العراق بتصدير النفط من حقول كركوك إلى إيران بمعدل 30 – 60 ألف برميل يوميا قابلة للزيادة عن طريق الحوضيات لحين انتهاء مد أنبوب نفطي لهذا الغرض”.
وأوضح البيان أن الاتفاق الذي وقعته مع الجانب الإيراني شركة تسويق النفط العراقية (سومو) ينص على قيام “الجانب العراقي بنقل الكميات المذكورة عبر الشاحنات إلى النقطة الحدودية المشتركة بين البلدين قرب محافظة كرمنشاه”.
وأضاف أن الجانب الإيراني سيقوم “بتسليم نفس الكمية وبنفس المواصفات عبر موانئ جنوب العراق”.
ونقلت المحطة نفسها عن مدير شركة التسويق النفطي العراقية علاء الياسري قوله إن “عملية التصدير ستبدأ قريبا” وإن هذه العملية توفر للعراق “تكاليف عملية نقل النفط إلى الجنوب العراقي لأغراض تصديره”، كما “تعزز العلاقات الاقتصادية مع دول الجوار”.
ويسعى العراق إلى مضاعفة انتاجه من حقول نفط كركوك ليصل إلى مليون برميل يوميا، بحسب تصريحات لوزير النفط العراقي الشهر الماضي.
وكانت صادرات النفط الخام من حقول كركوك توقفت منذ استعادة القوات العراقية السيطرة على هذه الحقول النفطية التي كانت تحت سيطرة قوات البيشمركة الكردية في اكتوبر/ تشرين الأول الماضي.
وقد سيطرت قوات البيشمركة على محافظة كركوك وحقولها النفطية بعد انسحاب قوات الجيش العراقي أمام هجمات مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية الذين سيطروا على مدينة الموصل، ثاني أكبر المدن العراقية، وعلى مساحات واسعة من الأراضي في شمال العراق في عام 2014.
وكان إنتاج حقول كركوك يصدر عبر خط أنابيب نقل النفط المار عبر الأراضي التركية إلى ميناء جيهان التركي على البحر المتوسط..
ويعد حقل كركوك أحد حقول النفط المهمة في العراق، إذ تشير التقديرات إلى أن احتياطي الحقل يقارب 10 مليارات برميل من النفط من النوعية الجيدة. وتبلغ الطاقة القصوى لانتاج الحقل مليون برميل يوميا، لكن متوسط الانتاج خلال الأعوام القليلة الماضية تراجع كثيرا حتى انخفض إلى نحو 150 ألف برميل في اليوم فقط..
ويعتمد العراق، ثاني أكبر منتج للنفط الخام في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بعد السعودية، على مبيعات النفط لأكثر من 90 بالمئة من موازنته.
وتضرر العراق ماليا الى حد كبير بانهيار أسعار النفط في عام 2014.
وكان اللعيبي قد توقع في وقت سابق من العام الحالي أن تصل طاقة إنتاج الخام في العراق إلى خمسة ملايين برميل يوميا بنهاية عام 2017.
وتبلغ الطاقة الإنتاجية للعراق في الوقت الحالي نحو 4.8 مليون برميل يوميا في حين يصل الإنتاج الفعلي إلى نحو 4.4 مليون برميل يوميا تمشيا مع اتفاق دول أوبك لخفض الإنتاج بهدف دعم الأسعار.

تعليقات
انتظر التحميل...