سنغافورة توفر خدمة حافلات ذاتية القيادة “بحلول 2022”

سنغافورة توفر خدمة حافلات ذاتية القيادة "بحلول 2022"

وتقول الحكومة إن الحافلات سيُجرى اختبارها في ثلاثة أحياء جديدة تتمتع بطرق أقل ازدحاما صُمّمت لاستيعاب الحافلات.
وستساعد الحافلات في انتقال السكان داخل الأحياء وإلى محطات القطار ومحطات الحافلات القريبة.
وتأمل سنغافورة، ذات الكثافة السكانية العالية، في أن تساعد تكنولوجيا الحافلات الذاتية القيادة البلاد في إدارة القيود المفروضة على وسائل المواصلات البرية ونقص القوى العاملة.
وقال وزير النقل السنغافوري، خاو بون وان: “الحافلات الذاتية القيادة ستعزز بدرجة كبيرة سهولة الانتقال والاتصال في أنظمة النقل العامة في البلاد، لا سيما بالنسبة لكبار السن والأسرة التي لديها أطفال صغار ومن هم أقل حركة.”
ويُتوقع أن تتكامل الحافلات الذاتية القيادة مع خدمات الحافلات العادية، وسيجرى تشغيلها مبدئيا خلال ساعات النشاط المنخفض.
وإضافة إلى ذلك، تخطط الحكومة للسماح للركاب بطلب الحافلات من خلال استخدام هواتفهم المحمولة.
وتعاني سنغافورة بدرجة تكدس أقل في حركة المرور مقارنة بكثير من مدن جنوب شرق آسيا، وذلك يعود إلى الرسوم المفروضة على الطرق وسياسات تشجيع استخدام وسائل النقل العامة.
كما تأمل البلاد في أن تصبح رائدة في تكنولوجيا المركبات الذاتية القيادة.
وقال خاو، أثناء افتتاحه مركز اختبار للحافلات الذاتية القيادة، الأربعاء: “القيود المفروضة على وسائل النقل البري ربما تساعد سنغافورة في أن تصبح لاعبا عالميا في تقديم حلول لأزمات الحركة في المناطق الحضرية.”
وأضاف أن نحو 10 شركات تجري حاليا اختبارات على تكنولوجيا السيارات الذاتية القيادة في سنغافورة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا
انتظر التحميل...