مجموعة تاليس الفرنسية تستحوذ على شركة غيمالتو لصناعة الأمن الرقمي

مجموعة تاليس الفرنسية تستحوذ على شركة غيمالتو لصناعة الأمن الرقمي

ودفعت تاليس 51 يورو (60 دولارا) مقابل السهم الواحد لشركة غيمالتو، وقالت الشركة إن السعر أعلى بنسبة 57 في المئة من القيمة المسجلة عند الإغلاق يوم الثامن من ديسمبر/كانون الأول.

كما يعد السعر أعلى بقيمة 46 يورو مقارنة بالعرض الذي تقدمت به شركة “آتوس” الفرنسية للتكنولوجيا ورفضته غيمالتو يوم الأربعاء.

ويبرز عرض الشراء الذي تقدمت به تاليس أنها قدرت الشركة الرائدة في صناعة الشرائح في العالم بقيمة نحو 4.8 مليار يورو.

وقال فيليب فالي، المدير التنفيذي لشركة غيمالتو، في بيان إن تفضيل تاليس على آتوس كان “الخيار الأفضل والواعد بالنسبة لغيمالتو والأكثر إيجابية لشركتنا وموظفيها وعملائها وحملة الأسهم والمستفيدين الآخرين”.

وأضاف :”نشترك في نفس القيم وستواصل غيمالتو استراتيجيتها وإسراع تنميتها وتقديم رؤيتها للأمن الرقمي من خلال شركة تاليس”.

وقال باتريك كين، المدير التنفيذي لتاليس، إن الاندماج يعد “علامة بارزة” في تنفيذ استراتيجية الأمن الرقمي للشركة التي استثمرت فيها مليار يورو خلال السنوات الثلاث الماضية واستحوذت على ثلاث شركات أخرى.

وأضاف :”لدينا تطلعات كبيرة مع إدارة غيمالتو تتأسس على رؤية مشتركة للتحول الرقمي لصناعتنا وعملائنا.

وقالت الشركة الفرنسية، التي تبلغ قيمتها نحو 18 مليار يورو، إن الاندماج الذي يضع شركة تاليس في مرتبة أفضل ثلاث شركات رائدة في المجال عالميا، يحقق إيرادات إضافية بقيمة 3.5 مليار يورو في سوق الأمن الرقمي المتنامي.

ومن المتوقع إغلاق الصفقة في النصف الثاني من عام 2018، ويمكن الانتهاء قبل ذلك الموعد إذا حصلت غيمالتو على عرض لا يقل عن تسعة في المئة أعلى من السعر الذي تقدمت به تاليس.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا
انتظر التحميل...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More

Privacy & Cookies Policy