محمد صلاح يفوز بجائزة بي بي سي لأفضل لاعب افريقي لعام 2017

محمد صلاح يفوز بجائزة بي بي سي لأفضل لاعب افريقي لعام 2017

وتفوق صلاح على كل من اللاعب الغابوني بيير امريك أوباميانغ والغيني نابي كيتا والسنغالي ساديو ماني والنيجيري فيكتور موزيس.
وقال صلاح، البالغ من العمر 25 عاما، للقسم الرياضي في بي بي سي “أنا سعيد جدا للفوز بهذه الجائزة”.
ومضى للقول “فوزك بجائزة ما دائما يعد شعورا خاصا. تشعر وكأنك أنجزت شيئا مهما في تلك السنة، ولذا فأنا أشعر بغبطة كبيرة. وأود أن أفوز بالجائزة في العام المقبل أيضا”.
يذكر أن محمد صلاح، الذي يتصدر قائمة الهدافين في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد أن سجل 13 هدفا حتى الآن، حقق إنجازات كبيرة بالنسبة لبلده ولناديه.
ففي أوائل عام 2017، كان ركيزة رئيسية للمنتخب المصري الذي حل ثانيا في بطولة الأمم الافريقية.
وفي وقت لاحق من العام، لعب صلاح، المهاجم الذي يتمتع بسرعة كبيرة، دورا كبيرا في الأهداف السبعة التي أوصلت منتخب الفراعنة إلى نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ عام 1990. فقد ساعد في تسجيل هدفين وسجل خمسة أهداف بما فيها ضربة الجزاء ضد منتخب الكونغو في الوقت الضائع والتي ضمنت للفراعنة التأهل لنهائيات كأس العالم في روسيا في 2018.
وقال صلاح الذي أصبح ثالث مصري يفوز بلقب بي بي سي منذ عام 2008 “أريد أن أصبح أفضل لاعب افريقي على الاطلاق، ولذا فأنا أعمل بجد وبلا كلل”.
ومضى للقول “أتبع دوما سبيلي الخاص، وأريد من كل المصريين أن يتبعوا سبيلي”.
ومن الجدير بالذكر أن تألق محمد صلاح في النوادي الأوروبية التي لعب فيها لم يكن أقل مستوى من تألقه في الدوري الإنجليزي.
ففي الدوري الإيطالي، سجل صلاح 15 هدفا وساعد في تسجيل 11 هدفا آخر عندما ساعد فريق روما على تبوء المركز الثاني في السيري أ، وهو أفضل موقع تمكن الفريق من الوصول إليه في سبع سنوات. وبعد انضمامه إلى ليفربول، سجل صلاح 13 هدفا في المباريات الـ 16 الأولى التي شارك فيها في الدوري الإنجليزي الممتاز.وقال صلاح لبي بي سي “أود أن أشكر زملائي في ليفربول، كما كان لي موسم جيد مع روما ولذا يجب علي أن اشكر زملائي هناك ناهيك عن زملائي في المنتخب الوطني”.
وأضاف “منذ جئت إلى هنا (ليفربول) صممت على أن أعمل بجد وأن أثبت للجميع قدراتي الكروية. كنت تواقا للعودة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز منذ أن تركته (في تشيلسي)، ولذا فأنا أشعر بسعادة بالغة”.
يذكر أن صلاح تمكن من أن يضع بصمته بجدارة على الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، مقارنة بأدائه المتواضع مع نادي تشيلسي اللندني في موسم 2014-2015.
في هذا الصدد، يقول مدرب ليفربول يورغن كلوب “إنه شرف يستحقه عن جدارة”، وذلك أثناء حفل تسليم صلاح جائزة أفضل لاعب افريقي الذي أقيم في أكاديمية ليفربول في ميلوود.
وأضاف المدير الفني السابق لنادي بوروسيا دورتموند “أنا رجل محظوظ حقيقة، فقد اتيحت لي الفرصة للعمل مع لاعبين مميزين، ولذا فأنا سعيد للعمل مع محمد صلاح”.
وقال كلوب “الأمر الرائع انه ما زال صغير العمر، ولديه فرصة كبيرة للتطور يمكننا العمل على استغلالها وهذا أمر متوقع. كان العمل معه متعة كبيرة صدقا”.
وبفوزه بهذه الجائزة، أضاف صلاح اسمه إلى قائمة أساطير اللاعبين الأفارقة من أمثال ابيدي بيلي وجورج وياه وجاي جاي أوكوشا وديديه دروغبا الذين فازوا سابقا بجائزة بي بي سي لأفضل لاعب افريقي.
وقال صلاح – الذي يأتي بعد مواطنيه محمد بركات (2005) ومحمد أبو تريكه (2008) – بالفوز بجائزة بي بي سي “أنا سعيد جدا بمماثلتهم بالفوز بهذه الجائزة”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا
انتظر التحميل...